لماذا لا نستطيع النوم ليلا في الطقس الحار بينما يسيطر علينا النعاس في فترة ما بعد الظهر؟
بقلم Yasine
نشر الثلاثاء 11 ديسمبر 2012



سؤال الزائر: لماذا لا نستطيع النوم ليلا في الطقس الحار بينما يسيطر علينا النعاس في فترة ما بعد الظهر؟
الأرق ليلا: الجفاف هو السبب الشائع للأرق. فالجفاف البسيط يقطع إيقاع الساعة البيولوجية، ونمط درجة حرارة الجسم وتغيرات الميلاتونين التي تتحكم في اليقظة. ويمكن للمزيد من الجفاف ان يسبب جفاف الأغشية المخاطية حول العينين والأنف والفم، مما يسبب تهيجها. 
 اما الطقس الرطب فيزيد عث الغبار والعفن التي تهيج هذه الأغشية. وكلما زادت درجة الحرارة زادت كمية الرطوبة في الهواء مما يزيد من تأثير هذه العوامل.

النعاس في فترة ما بعد الظهر: بما ان الحرارة تمنع  من النوم. فلماذا تشعر بالنعاس في فترة ظهر يوم حار؟ 

انها ليست الحرارة، السبب هو الوقت. إيقاع الساعة البيولوجية يهبط في فترة ما بعد الظهر بغض النظر عما إذا كان الجو حارا أم لا.

كثير من الثقافات ذات المناخات الحارة لديها تقليد بأخذ قيلولة في فترة بعد الظهر، وهذا ليس نتيجة للحرارة بشكل مباشر. بل يبقى الناس بعيدا عن الشمس عندما يكونون مهددين بالاجهاد الحراري والأشعة فوق البنفسجية. وهذا يحدث عالميا تقريبا بعد الغداء مباشرة، خصوصا في الثقافات التي يعتبر طعام الغداء هو الوجبة الرئيسية. فبعد تناول الطعام تنخفض  مستويات السكر بشكل بسيط بسبب الانسولين الذي يفرزه الجسم للتعامل مع تدفق المواد الغذائية. مما يسبب النعاس.